الجامعة الاردنية || عمان || الاردن

حفل استقبال وتشبيك لجميع المؤسسات والجهات والأفراد العاملين في منظومة الابتكار والريادة

نظم مركز الابتكار والريادة في الجامعة الأردنية بالتعاون مع مؤسسة سبارك الهولندية أمس حفل استقبال وتشبيك لجميع المؤسسات والجهات والأفراد العاملين في منظومة الابتكار والريادة.

وهدف الحفل الذي جاء برعاية وزير الاقتصاد الرقمي والريادة المهندس مثنى غرايبة، ووزير الشباب فارس بريزات، إلى التواصل مع الرياديين الشباب الذين أسسوا شركاتهم الناشئة وانطلقوا من خلالها لسوق العمل كأصحاب شركات ومؤسسات تسهم في دعم وتحريك عجلة النمو الاقتصادي.
وأكد وزير الشباب فارس بريزات ضرورة تكاتف الجهود والتعاون بمنهجية علمية في تنفيذ البرامج الشبابية لتحقيق استدامتها، مثمنا جهود مؤسسات المجتمع في دعم الشباب، وتأهيلهم وتمكينهم.
وثمن بريزات دور وجهود مؤسسات المجتمع في دعم الشباب، وتأهيلهم وتمكينهم من تبني مفهوم الريادة وتحفيزهم على تطبيق أفكارهم وتوظيف قدراتهم لخدمة مجتمعاتهم، مثل مؤسسة ولي العهد، وإنتاج، وجمعية الريادة والإبداع الأردنية، وبيوند كابيتال وإنجاز والعديد من الشركاء والعاملين والداعمين للريادة والابتكار في الأردن. 
بدوره قال مدير مركز الابتكار والريادة الدكتور أشرف بني محمد إن تبني الأفكار التي تخدم المجتمع وتنشر ثقافة الريادة وتسلط الضوء عليها تسهم في توفير فرص عمل مستدامة للشباب في قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة.
وبينت حنين الخطيب ممثلة عن مؤسسة سبارك إن الحفل جاء لاختتام مجموعة من نشاطات المؤسسة التي بدأت العمل فيها في الأردن منذ عام 2016، حيث قدمت مجموعة من منح التعليم العالي، والتدريب، والاستشارات في ريادة الأعمال ودعم الشركات الناشئة الصغيرة ومتوسطة الحجم لغايات التوظيف.
ونوهت أن المؤسسة تحتفي ب (10,000) شاب وشابة مستفيدين من برامج المؤسسة بنسبة توظيف (40%) وتمثيل نسائي بنسبة (60%)؛ مشيرة إلى أن المؤسسة نفذت هذه المشاريع بالتعاون مع (30) شريكا محليا استراتيجيا، منها وزارات: الاقتصاد الرقمي والريادة، والصناعة والتجارة، ومعاهد ومؤسسات التعليم العالي، ومؤسسات المجتمع المدني.
وفي ختام الحفل ثمن الرياديون الشباب دور مركز الابتكار والريادة في الجامعة الأردنية في دعم ريادة الأعمال بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة. 
حفل الاستقبال 1.jpg
حفل الاستقبال 2.jpg


التواصل الاجتماعي

موقع المركز