المركز الثقافي الإسلامي
 
زاوية مدير المركز -   عيد الأضحى المبارك
2010-11-21
كل عام وأنتم بخير .. فها هو عيد الأضحى قد أقبل حاملا في جعبته الكثير من الدروس والفوائد والرسائل .. أقبل يدعونا إلى صلة الرحم والتواد والتراحم والتعاطف وتناسي الأحقاد والخلافات ونبذ الخصومات والارتفاع عن سفاسف الأمور وإرغام الشيطان الذي ينزغ بين المؤمنين دون كلل ولا ملل.
أقبل عيد الأضحى يدعونا إلى التضحية والبذل والعطاء، وتذكر أحوال المحتاجين وتفقدهم وصلتهم والإحسان إليهم.
أقبل عيد الأضحى مذكرا بشعور الجسد الواحد في التآلف والتآخي، فهو عيد لجميع المسلمين حيث كانوا يشاركون إخوانهم الحجيج فرحتهم بتمام الحج فيسري في خاطر كل مسلم روح الأخوة الوقادة ورَوْح الإيمان المشترك الفعال الذي وحّد أهل الإيمان وجمعهم على دين واحد، وقبلة واحدة، وهدف سامٍ نبيل عظيم.
أقبل عيد الأضحى ليشعرنا بالفخر والعظمة، حيث ننتسب إلى قافلة الأنبياء أصحاب التضحيات العظيمة، بدءاً بآدم فنوح، ومرورا بإبراهيم أول من سن الأضحية في حادثة مليئة بالعبر، وانتهاء بسيد الأنبياء وأكرمهم حيث ضحّى عن كل من لم يستطع ذلك من أمته، فجزاه الله عن كل مسلم خير الجزاء.
ومع كل ما في الأضحى من معانٍ وعبر، وما فيه من تفاؤل وسرور، فإنه سرعان ما ينقضي ويرحل بعيدا عنا .. فهنيئا لمن ينتفع من العيد وما فيه من ذكرى وعبرة، ولمن يغتنم أوقاته الثمينة الغالية فإنها أيام مباركة.
 
تصميم مركز الحاسوب - موقع الجامعة الأردنية