المركز الثقافي الإسلامي
 
الزاوية المنوعة -   ** أقلام مضيئة **
2011-03-09
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين
والصلاة والسلام على اشرف المرسلين
المسلم الموفق عالي الهمة
 
 
برنامج حفل تخريج طُلاب وطالبات النادي الصيفي
 بسم الله الرحمن الرحيم
 الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين وخاتم النبيين وعلى آله ومن سار على دربه إلى يوم الدين , أما بعد...
 راعي الحفل الكريم مدير المركز الثقافي الإسلامي الأستاذ الدكتور أحمد شُكري المُحترم
 أولياء أُمور طلبة النادي الصيفي المحترمين
 السادة أعضاء الهيئة الإدارية والهيئة التدريسية في المركز الثقافي الإسلامي المحترمين
 ضُيوفَنا الكِرام , سلام الله عليكم ورحمة الله وبركاته وأهلاً بكم معنا في حفل تخريج الفوج الثاني من طلبة النادي الصيفي لتحفيظ القرآن الكريم في المركز الثقافي الإسلامي
 وأول ما نبتدءُ به آياتٌ مُحكماتٌ من آي الذكرِ الحكيم يتلوها علينا الدكتور الشيخ فادي الجبور إمام مسجد الجامعة الأُردنية , فليتفضل مشكوراً...
..............................................................
 والآن مع كلمة الأُستاذ الدكتور أحمد شُكري راعي الحفل الكريم , فليتفضل مشكوراً...
..............................................................
الفجرُ شقَّ طريقَهُ يزدانُ...وتراقصَت بِقُدومِنا الأوطانُ
الحاملينَ النورَ بينَ ضُلوعِهم...بعزيمةِ الفَتياتِ والشُبانِ
أهلاً وسهلاً يا أحبائي بِكُم...كُلٌ باسمٍ قد حواهُ بيانُ
جودوا لمركزِكُم لكي يبني لَكُم...فلَذاتِكُم في عالمِ القُرآنِ
هذي مصابيحُ الهُدى وضياؤها...هذي السفينُ وتِلكُمُ الربانُ
 نترُكُكُم الآن مع سكيتش شُعبة " مصابيحِ الهُدى "
..............................................................
تِلكُم شَبابُ المُصحفِ الداعي إلى ... خيرِ البلادِ ورِفعَةِ البُنيانِ
 نستمعُ الآن إلى نشيد شُعبة " شبابِ القُرآن "
مولانا مولانا ... يا مُجيبَ دُعانا
اغفر خطايانا ... واحفظنا وارعانا
..............................................................
إنَّا نُبارِكُ جُهدَكُم وجُهودَكُم ... أُردُنُ يا قَمراً أضاءَ سمائي
حَيُّوا أميراتِ الكِتابِ بباقَةٍ ... من سائرِ الأزهارِ والألوانِ
 نبقى الآن مع مسرحية " نمولة الكسُولة " ومِن بعدِها نشيد " إنتِ أميرة ومين قَدِك " وشُعبة " أميرات القُرآن"
..............................................................
وبراعمُ الإيمان ما أحلى اسمها ... تنمو بِجُهدِ الصادقِ المُتفاني
 براعِمُ الحُروفِ قد تفتحت مع شُعبة " براعم الإيمان " ونشيد " ألِف با " فليتفضلوا
..............................................................
تحيا زُهورٌ في الربيع قد ازدهت ... فيها كرومُ التينِ والرُمانِ
 " فَتَحي يا وردة ... غَمَضي يا وردة " نشيدُ أحبتنا في شُعبة " زُهور الربيع " فلنستمع لهم
............................................................
هيا لباب المجدِ يُفتَحُ مُشرَّعاً ... حتى يُشارُ لَهُ بِكُلِّ بنانِ
 والآن مَع هذا العرض لِأهمِ أنشطةِ نادينا العزيز ومُشرف النادي الصيفي " ريم عمَّاري "
............................................................
 أعزائنا والآن مع تسليم الشهادات لطلبة وطالبات النادي الصيفي حسب الشُعب فليتفضل راعي الحفل الكريم الأُستاذ الدكتور أحمد شُكري مدير المركز الثقافي الإسلامي والسيدة إكرام عربيات مُشرِفة المُدرِسات في المركز الثقافي الإسلامي بتسليم الشهادات
شُعبة مصابيح الهُدى
شُعبة شباب القرآن
شُعبة أميرات القرآن
شُعبة براعم الإيمان
شُعبة زهور الربيع
..............................................................
 نستأذنُكُم الآن بتكريم مُدرسي ومُدرسات النادي الصيفي حسب الحروف الهجائية
أروى علي بابا ـ شُعبة براعم الإيمان
أنس حمدان ـ القاعدة النورانية
إنعام السراديح
بنان الفهداوي ـ مصور النادي
حنين الحايك ـ شُعبة براعم الإيمان
د. خالد النسور ـ مُشرف النادي الصيفي للذكور
دُعاء الخراز ـ شُعبة أميرات القرآن
ديمة الحايك ـ شُعبة زهور الربيع
روعة الحلبي ـ المقصف
السيدة ريم عمَّاري ـ مُشرف النادي الصيفي
سُمية الفهداوي ـ شُعبة مصابيح الهُدى
سُهيلة عبد عطا ـ المطبخ والحرف المهنية
عبد الوهاب محمد ـ شُعبة شباب القرآن
عفاف السبتي
علي أبو غزالة ـ شُعبة شباب القرآن
مُعاذ شاور ـ شُعبة شباب القرآن
مُنى العبدالات ـ شُعبة زُهور الربيع
يوسُف أبو غزالة ـ عريف الحفل
..............................................................
 ولأن لِأحِبتنا الضيوف مِنَّا نصيب سيتم توزيع عدد مِن الجوائز المقدمة مِن الأُخت  " مُنى الفاعوري "وكذلك عدد مِن المصاحف المُقدمة مِن المركز الثقافي الإسلامي حسب الأرقام التي تم توزيعها قبل بدء الحفل
...........................................................
 لِكُلِ مِشوارٍ نهاية ونهاية حفلنا قد حانت فلكُم مِنَّا حُضوراً وضُيوفاً كُلَّ الحُبِّ والإمتنان
والسلام عليكُم ورحمة الله وبركاتُه
..............................................................
إعداد : ريم عمَّاري
 

عرض الفيلم
بسم الله الرحمن الرحيم
أحبتي ...
 من ها هُنا قد بدأنا من المركز الثقافي الإسلامي الذي فتح أحضانه لنا نحن النادي الصيفي كالأم الحنون التي تحتضن أبنائها , ليكون قائدنا إلى منارة التقدم والنجاح أ.د أحمد شكري .
دخلنا من بوابة نادينا وسرنا فوجدنا على شمائلنا مكتب غاليتنا عفاف السبتي ومن بعدها مكتب أمنا الحنون إكرام عربيات فطرحنا السلام .
ثم عاودنا المسير فدخلنا باب شعبتنا مصابيح الهدى وكانت تنتظرنا هناك بإبتسامتها الجميلة معلمتنا الغالية سُمية , كنا معاً شهراً كاملاً احتضنتنا وعلمتنا . حفظنا سورة البقرة وسورة مريم , وأعددنا الإفطار والطعام واجتمعنا على طاولة واحدة مع قلوب صادقه .
ثم خرجنا فزرنا شعبة شباب القرآن وكان اساتذتنا خالد وعلي و"عبد الوهاب " ومعاذ يُشاركونا كل صغيرةٍ وكبيرةٍ . وها هي أم مسعود قد أعدت لنا الكوكتيل فشربناه معاً وكان طيب المذاق .
وسِرنا الهوينة حتى وصلنا باب أميرات القرآن فاستقبلتنا دُعاء وبعض من طالباتها بوجه بشوش وبدأنا معهم نتلو كتاب الله . ولم نكن لِننسى الحصة التي أعددنا فيها بعضاً من الحلوى والتي قُمنا بعدها بتنظيف صفنا فهو المكان الذي جمعنا على الحب . وكذلك أعددنا الإفطار الجماعي الذي اجتمعنا فيه تحت اشجار مسجدنا العزيز . وها هي اسمائنا قد كتبناها على البالونات ولونَّاها بِأجمل الألوان .
ومن زاوية المركز أطلت علينا حنين وبعدها أروى داخل شُعبة براعم الإيمان وقد اجتمعوا على حُب كتاب الله وسُنة رسوله صلى الله عليه وسلمبِأجمل ألوان الطُفولة ولم نكن لِننسى أن نُحافظ على نظافة صفنا فقد علمتنا مُعلمتنا الكثير من القيم والأخلاق .
ومن بعيد رأينا ديمة جالسة تتأمل وتفكر بِكيفية اسعاد قلوب أطفالها في الوقت الذي كانت فيه مُنى تحتضن إحدى طالباتها وما فتئت ديمة أن رجعت الى صفها لتعليم طُلابِها  . ولا ننسى هنا أن نبارك لديما بمناسبة خِطبتها . وها هي أُم سارة تحتفل مع ابنتها وطلاب صفها بيوم مولدها فاجتمعنا على طاولة واحدة والتصقت الكف بالكف على مائدة الرحمن .
وها هي الساعة العاشرة والنصف قد دقت , وبدأنا نشعرُ بِالجوع فاصطففنا بالطابور شُعبة شُعبة وانطلقنا  نحو كافتيريا خالتو روعة التي كانت روعة في واجَباتِها وروعة في بشاشة وجهها .
 أعزائي ...
 سنأخذُكُم الآن في جولةٍ خارج وداخل مركزنا الحبيب مع مجموعة من أنشطة نادينا الصيفي ...
 فها هي مزرعة جارة الوادي التي استطاعت أن تحتضنا بِروعة ابداع الخالق وبِروعة خُلُقِ أصحابِها ونخُص بالذكر أُختنا ايمان التي كانت تستقبلنا بحُلوِ كلامِها وكرَم أخلاقِها , فلها مِنَّا كُلَّ الشُكر . تجولنا في المزرعة وسبِحنا  ولعبنا وجلسنا نتناول الطعام ولم ننسى أن نُجدد البيعة مع ديننا .
 وها نحن الآن في يوم زراعة الأشتال والتي أحضرتها لنا غاليتنا سحر كلبونة فقد حفرنا الأرض ونسجنا معاً أُنشودة حُب بين الأرض والإنسان وزرعنا الأشتال في حديقة مسجِدنا وكتبنا عليها اسمائنا لِتكون شاهدةً على الحب الذي جمعنا .
 
ثُم خرجنا إلى الألعاب في روضة الجامعة الأردنيه لعبنا بالرمل واخذتنا أُرجوحتنا نحو سماءٍ زرقاء لنكتب أُنشودة عشق ٍ بين الأرض والسماء ونكون نحنُ أحباب الرحمن أصحاب بُطولتها .
 وحتى نلتصق أكثر بِأُمِنا الحنون أرض مسجد جامِعَتِنا الغالية عملنا معاً على صِناعة لوحةٍ أطلقنا عليها اسم " أنا مُسلِم " فجمعنا الورق والحجر والزهر والثمر من هُنا وهُناك والصقناها على الكرتون ومن بعِدِها نطقنا بالشهادتين لتكون شاهدةً على تجديد البيعةِ مع ديننا الغالي .
 وكان لمُتحف العلوم الحياتية  " البيولوجي " ومُتحف الآثار وكذلك مُتحف التراث الشعبي في الجامعة الأردنية الحبيبة نصيبٌ من زياراتنا .
 وها نحن قد اصطففنا عِند الحافلة ولكنها ليست كأي حافلة فهي عيادة متنقلة استطاعت أن تُقدم خدماته لِأحبتنا طُلاب الناي الصيفي من خِلال فحص النظر والصدر والأسنان , فلهم مِنا كل الشُكر والإمتنان .
 ذهبنا إلى دريم بارك , لعِبنا كثيراً واستمتعنا بوقتنا وهللنا وكبرنا .
 هذا وقد شارك نادينا في دراسة بحثية تعمل عليها الدكتورة سنا أبو الذهب وهي عضو هيئة التدريس في قسم العلاج الوظيفيفي الجامعة الأردنية هدفها تقيم لمهارات الطلبة الحركية والبصرية .
 ضُيوفنا ...
سنأخذكم الآن في جولة مع ضيوف شعبة مصابيح الهدى ونبدأ حسب التسلسل الزمني ...
ـ د. محمد ريان والأُخت الآء مع كيف تضع بصمتك في حياة الناس ؟؟
ـ الأُخت ريم عمَّاري مع الشخصية الساحرة .
ـ الأُستاذة جُمانة نعيمات مع التربية الفعالة للشباب .
ـ د. تمام العساف مع اختيار الصحبة خلال مرحلة المراهقة .
ـ الأُخت الآء قشوع مع حادثة الإفك والطهارة .
ـ الشيخ محمد عبده مع حُسنِ العملِ وبِر الوالدين . وأخيراً , الأُخت مرام السعيد مع رحمة الله في المخلوقات .
فجزاكم الله عنَّا كُل خير
ولن ننسى أن نُقدمَ الشكرَ لكلٍ من :
ـ صديق مجموعة الفيس بوك الخاصة بالمركز الشاعر فادي شلالدة من الخليل .
ـ الأُخت الصيدلانية الرسامة نسرين زهران .
ـ الطالب مُساعِد البلوتوث يحيى حدادين .
ـ الأُخت إنعام السراديح " أم عُدي " .
وأخيراً , الأُخت مُصورة النادي بنان الفهداوي .
وقبل الوداع نترككم مع كاميرا بنان الفهداوي , بين قوسين " نهفات من غير تعليق "
إعداد : ريم عمَّاري
النهاية
 
 
 
كلمة عريف حفل تخريج دورة الاسانيد
 للطالبة رنا بايوق
 
بسم الله الرحمن الرحيم
قل صدق الله فاتبعوا ملة ابراهيم حنيفا, صدق الله ومن اصدق من الله حديثا , صدق الله ومن اصدق من الله قيلا. لا اله الا الله, المتفرد في الجلال بكمال الجمال تعظيما وتكبيرا, المتفرد بتصريف الامور على التفصيل والاجمال تقديرا وتدبيرا, المتعالي بعظمته ومجده , الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا, ونصلي ونسلم على نبيه ورسوله محمد الذي ارسله الى الثقلين بشيرا ونذيرا, وداعيا الى الله باذنه وسراجا منيرا,وعلى اله وصحبه أجمعين.. لا اله الا الله رب الارباب, ومسبب الاسباب , وخالق خلقه من تراب, لا اله الا الله القاهر الوهاب, لا اله الا الله العظيم التواب, غافر الذنب وقابل التوب شديد العقاب, ذو الطول لا اله الا هو عليه توكلنا واليه متاب...
اللهم لك الحمد بالاسلام, ولك الحمد بالايمان, ولك الحمد بالقرءان,, اللهم لك الحمد كما هديتنا للاسلام, وعلمتنا الحكمة والقرءان, اللهم لك الحمد على نعمك العظيمة , والائك الجسيمة , حيث انزلت الينا خير كتبك, وارسلت الينا افضل رسلك , وشرعت لنا افضل شرائع دينك, وجعلتنا من خير امة اخرجت للناس.اللهم لك الحمد أن علمتنا قراءة القرءان وتجويده.... املين أن نكون من الخيرة ..الذين قال فيهم رسول الله صلى الله عليه وسلم "" خيركم من تعلم القرءان وعلمه""
فخير ما نبدأ به حفلنا كلام الله مرتلا مجودا كما أمرتنا,, تقرؤه علينا الأخت توجان موسى خمش .. فلتتفضل مشكورة
____________________________________
اللهم لك الحمد على ما يسرت لنا من تلاوة كتابك العزيز , الذي لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه , تنزيل من حكيم حميد
أخوتي واحبتي ... اجتمعنا اليوم في هذا المكان, الذي يعبق بنفحات القرءان وأهل القرءان.. بوجود خيرة من أهل الله وخاصته.. اخوة وأخوات أعزاء.. لنحتفل بكوكبة رائعة.. سارت وما زالت تسير على خطى القرءان .. تنهل من علم العلماء.. لتزداد بهم شرفا.. اللهم بلغنا واياهم درجات العلى.. واجعلنا واياهم من أهلك وخاصتك..
                                      
حضورنا الكرام... لا يمكن أن تمر علينا في هذا البيت الحبيب هكذا  مناسبة.. الا ونتشرف  فيها بكلمات طيبة.. من قلوب طيبة .. نذرت نفسها للعلم وللدين ولكتاب الله .. قلوب لا تتوانى عن العطاء .. لا تكل ولا تمل .. مباركة من عند الله جهودها ..                                                                          
فلنستمع لكلمات راعي حفلنا هذا.. الذي شرفنا ويشرفنا دائما بوجوده.. أخ عزيز.. الدكتور أحمد شكري شابسوغ.. مدير المركز الثقافي الاسلامي في الجامعة الأردنية .. .. فليتفضل مشكورا..
____________________________________
بارك الله لنا ولهذا المركز بكلامك الطيب.. ونقول فيك كما قالوا في اهل العلم :
الطرق شتى وطرق الحق مفردة.. والسالكون طريق الحق أفراد..
لا يعرفون ولا تدرى مقاصدهم..فهم على مهل يمشون قصاد..
 نسأل الله لنا ولك خيري الدنيا والاخرة
ولنسير على الدرب .. لا بد من رفيق للدرب.. يكون لنا عونا .. وقد كان لنا في هذا المركز الحبيب خير الرفقاء .. أخذوا بيدنا منذ البداية لنصل الى ما وصلنا اليه اليوم ... أخوات واخوة أعزاء..  صبروا وأعطوا وما توانوا.. فكل الحب والتقدير لهم .. ونحن على دربهم ما قدر الله لنا وشاء
اعزائي:
الناس أجناس اذا ما أنت ذقتهم..لا يستوون كما لا يستوي الشجر
هذا له ثمر حلو مذاقته..وذاك ليس له طعم ولا ثمر
 
يشرفنا أن نستمع لكلمات احد رفقاء الدرب.. شيخنا واستاذنا الأخ محمد بن عبد الله عبده.. أستاذ القراءات في المركز الثقافي الاسلامي في الجامعة الاردنية .. نسالك اللهم له التوفيق لما تحب وترضى , اللهم اعنه على امور دينه ودنياه , اللهم وفقه بتوفيقك , وايده بتاييدك . اللهم وفقه لهداك , واجعل عمله في رضاك , اللهم  كن له على الحق مؤيدا ونصيرا , ومعينا وظهيرا , اللهم البسه لباس الصحة والعافية والتقوى , واجعل ذلك عونا له على طاعتك يا ذا الجلال والاكرام , اللهم اجزه عنا خير الجزاء على ما قدم ويقدم للاسلام والمسلمين برحمتك يا ارحم الراحمين .. فليتفضل شيخنا مشكورا ..
____________________________________..كانوا أول المسار ... ومعهم يحلو المشوار... هم معلماتنا .. شيخاتنا.. أخواتنا .. هم خير الأصدقاء ... مهما قلنا فيهم لا نوفيهم,,, فهم للوفاء أهل.. وللحب عنوان.. وللعطاء نبع لا ينضب..
هم لهذا البيت أركان .. ولنا الأمن والحنان.. عهدا علينا  أن تبقوا في القلب فذاك هو المكان .. الأخوات اكرام عربيات الأخت سناء سبع العيش, الأخت نائلة عربيات . والأخت عفاف السبتي. الأخت امة العقيلي, الاخت لينا ملكاوي.. لكم منا كل الحب والتقدير.. نستأذنك أخت اكرام فنحن لا نستغني عن طيب كلماتك .. فتفضلي مشكورة
______________________
فرحة هي عندما نرى ثمرة عطائنا .. جهود لم تذهب هباءا.. نسعد بهم وبوجودهم وبعطائهم الموصول.. أخذوا العلم.. فأخذوا على عاتقهم أمانة نقله.. هم مع القرءان وللقرءان .. خير علم في كل زمان.. يشرفنا حضور هذه الباقة من الأخوات القارءات...الذين زادوا هذا المكان جمالا وعبقا.. فلهم بيننا كلمة تشرفنا بها الأخت يسرى كنعان ..احدى طالبات الشيخ محمد عبد الله عبده فلتتفضل مع الشكر

____________________________________
شربنا شرابا طيبا عند طيب..كذاك شراب الطيبين يطيب
شربنا وأهرقنا على الأرض فضله..وللأرض من كأس الكرام نصيب..
زميلاتي ... لكل طريق نهاية,, الا طريق القرءان.. بدأنا.. وسرنا , وما زال  أمامنا الكثير .. نرتفع مراتب باذنه تعالى بصحبة الأخيار من معلمينا.. حتى نصل لشرف أن يقال لنا .. اقرأ وارق.. . اللهم انفعنا وارفعنا بالقران العظيم الذي رفعت مكانه.. ,  وقلت يا اعز من قائل( فاذا قراناه فاتبع قرانه).. .. اللهم اجعل القران العظيم لقلوبنا ضياءا , ولابصارنا جلاءا.. ,  اللهم اجعله شفيعا لنا , حجة لنا لا علينا يا ذا الجلال والاكرام.. اللهم اجعلنا ممن يقيم حروفه وحدوده , ولا تجعلنا ممن يقيم حروفه ويضيع حدوده.. , اللهم اجعلنا لكتابك من التالين , اللهم اجعلنا لكتابك من الحافظين , وللذيذ خطابه مستمعين , ولاوامره ونواهيه خاضعين..
زميلاتي .. ها هي احدى ثمرات العطاء تقطف اليوم.. فقد اجتمعت هذه الكوكبة الرائعة لتحتفل بنا .. متشرفين بسند شيخنا الفاضل في مؤلفه البيان الكافي في رواية حفص من طريق الطيبة...هذا الكتاب الذي عشنا معه ومع الشيخ عامين كاملين, فله كل الشكر والعرفان .. وهنيئا لي ولكم هذا التكريم..
الان سيتم توزيع الاسانيد والشهادات 
نسأل راعي الحفل الدكتور أحمد شكري والشيخ محمد عبد الله عبده بالتفضل وعلى بركة الله...
بسم الله الرحمن الرحيم..
1- الاخت نسرين تيسير مصطفى الدويك
2- الأخت رغد عبد الله محمد ملكاوي
3-الأخت ناديا عبد المجيد حسين السامرائي
4-الأخت توجان موسى يوسف خمش
5- الأخت كوثر ابراهيم علي بلوط
6- الأخت جهاد عبد الفتاح اسماعيل زعبلاوي
7- الأخت تغريد مصطفى بكري زركاني
8-الأخت هناء محمد عادل أحمد
9- الأخت نجاح طاهر يونس ياسين
10- الاخت مريم محمد عيسى شعبان
11- الاخت خديجة محمودعلي الحياري
12- الاخت جهينة طاهر حسين خليفة
13-- الاخت رنا عبد القادر مهاجر بايوق
14- الاخت خولة علي مصطفى شعبان
15- الاخت باسمة جميل عبد الكريم عمار
16- الاخت جملات محمد حافظ عطية
17- الاخت مسرة يحيى ابو عمير الجولاني
18- الاخت مريم عبد الرحمن محمد الدبك
19- الاخت قمر مسلم ديب الحمصي
20- الاخت منال نصرت عزت عبد المجيد

نشكر الدكتور احمد شكري والشيخ محمد عبده على تفضلهم بتسليم الشهادات... ونبارك للجميع   بهذا التكريم .. نفعنا الله بما تعلمنا,, وبارك لنا في أعمارنا وأعاننا على نقل هذا العلم الذي شرفنا به سبحانه وتعالى..
أيها الحضور الكرام.. يسرالطالبات الحاصلات على سند الشيخ محمد عبد الله عبده بتقديم هدية رمزية له,,,نستأذن شيخنا لتسلم الهدية, ونستأذن الاخت سناء سبع العيش, احدى طالبات الشيخ والمجازة بالقراءات العشرة لتقديمها باسم طالبات دورة الأسانيد ... فليتفضلا مشكورين..
على الخير التقينا ... وبالخير احتفلنا .. وعلى الخير نودعكم ... لكم منا كل الحب والتقدير على حضوركم المشرف... ازدان بكم هذا المكان تألقا وجمالا..الحمد لله على نعمه التي لا تعد .. الحمدلله الذي يسر لنا أمورنا .. الحمد لله في كل حين
  نشكر كل من عمل وجد وتعب لانجاح حفلنا هذا .. يعطيكم العافية جميعا..
نستأذن راعي حفلنا والضيوف الكرام بالتفضل الى القاعة المجاورة... لمشاركتنا بقية الحفل... تفضلوا على الميسور 
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
 
 
كلمة الطالبة يسرى كنعان
في حفل تخريج دورة الاسانيد
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله حمداً كثيراً طيباً كما يحب ويرضى، الحمد لله حتى يرضى ، والحمد لله إذا رضي، والحمد لله بع الرضى، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
اللهم إنا عبيدك، أبناء عبيدك، أبناء أمائك ، ماض فينا حكمك، عدل فينا قضاؤك ، نسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك ، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا، وجلاء عمومنا، وذهاب غمنا وحزننا.
يقول صلى الله عليه وسلم :"إن الله تعالى أهلين من الناس ، قالوا: من هم يا رسول الله، قال : أهل القرآن هم أهل الله وخاصته .
وراه أحمد والنسائي وابن ماجة والحاكم وصححه الألباني في صحيح الجامع.
والحديث مع أهل القرآن يختلف عن الحديث مع الآخرين والحديث مع طلبة العم الراغبين، الجادين يختلف عن الحيث مع طلبة العم المجبورين الملزمين بالمساقات والمسارات. يقول ابن القيم في كتابه :" فضل العلم والعلماء".
"إن كل ما سوى الله مفتقر إلى العلم، لا قوام له بدونه.
فما قامت السموات والأرض وما بينهما إلا بالعلم ولا بعثت الرسل ، وأنزلت الكتب إلا بالعلم ولا عبد الله وحده وحمد وأثني عليه ومجد إلا بالعلم، ولا عرف الحلال من الحرام إلا بالعلم، ولا عرف فضل الإسلام على غيره إلا بالعلم، فحاجة العباد إلى العلم ضرورية فوق حاجة الجسم إلى الغذاء.
سأتحدث بطريقة عما يمكن أن يتحدث به في مثل هذه المناسبات فاسمعه مني :
في يوم من الأيام وقبل أكثر من عشر سنوات وتحديداً عام 1999 جاءتني إحدى طالباتي والابنة الفاضلة الحافظة لكتاب الله ، بإذن الله سعاد عطيات وأخبرتني أن هناك شيخاً في الجامعة الأردنية ن يرغب بإعطاء الأخوات اللواتي يحفظن القرأن بعضاً من علمه ولم أكن قد سمعت وقتها بأي شيء عن طرق القرآن لم أسمع بالشاطبية ولم أسمع بالطيبة ولم أكن أعرف أكثر من أحكام التجويد العادية التي كنا قد درسناها في المدارس، او الدورة التي تلقيتها هنا في المركز الثقافي الإسلامي في الجامعة الأردنية مع الشيخ الفاضل الدكتور محمد عصام القضاة.
ومن هما كانت انطلاقتي القرآنية مع شيخي الفاضل محمد عبده فكنت آتي إلى المركز هذا المركز الذي مافتئ فاتحاً أبوابه لطلبة العلم دائماً وأبدأ آتي بعد دوامي في مدرستي في منطقة الصبيحي آتي الساعة الواحدة ظهراً الوقت الذي يكون فيه الإنسان قد استنزف جهداً وتعباً وقت الذروة كما يقال فأجد شيخي يقرئ في قاعات المركز ، يقرئ في وقت استراحته ، يضحي بهذا الوقت لأجل طلبته فلا يرتاح ولا يهدأ له بال حتى يقرأنا ويعلمنا ، وبسبب بعد المكان كنت أصل في بعض الأحيان وقد بأ الشيخ درسه وشرحه في الفوائد المهذبة وأحاول بكل ما أوتيت من قوة أن أستدرك ما فاتني من طلاسم الشيخ الحافظ شمس الدنيا ابن الجزري .
*ما تأخر شيخي يوماً إلا لعذر قاهر وما اعتذر يوماً إلا لعذر قاهر.
كان هو يأتي إلينا جزاه الله خيراً تاريخ تشهد عليه الطرقات والجدران ف مركز الخنساء والجامعة، والأنوار، والسيارة ، وماركا، وبيت أم معن، وبيت الشيخ . كلها أماكن قرأت فيها ولي فيها مع الشيخ تاريخ.
ما سمعت من شيخي يوماً كلمة تذمر أبداً مهما بلغت أخطائي ولكم أن تتصوروا معي عندما أقرأ بوجه(4,4)أو (6,4)بالسكت العام أو الخاص / لكم أن تتصوروا مدى صعوبة الأمر لإنسان مبتدئ ومع ذلك والله ما سمعته يوماً يشكو من سوء أدائي حتى إنني في إحدى المرات طلبت منه أن أقرأ بعض الآيات نظراً من المصحف لعل الأخطاء تختفي فما اختلف الوضع إلا شيئاً يسيرا وما وجدت منه إلا سعة الصدر، وتقبل الطالب، والأدب الجم الذي نادراً ما نجده هذه الأيام.
لا بد وأن أشهد لك هذه فرصة لا يمكن أن أفوتها وهذا أقل ما يمكن أن أقدمه فتحت لي أبواب بيتك واستقبلتني في أوقات حرجة ولا حر ولا مرض ولا ظروف بشر من استقبالي وتعليمي وهذا اليوم نجتمع وأخواتي اللواتي تلقين العلم على يديك واللواتي انطلقن في المجتمع كل واحدة من مكانها لنشر ما تعلمته فتكونت هذه البؤرة الخيرة، القرآنية والتي عن طريقها ستتغير الدنيا وتعود الأمة إلى قبلتها الثانية إلى قرآنها لتتولى الصدارة من جديد بإذن الله ونجتمع أيضاً مع أخوات مجاهدات صابرات محتسبات أمهات ربات بيوت أنهين دورة الأسانيد القرآنية وتكرمن بجمع الأسانيد لمعظم المجازات اللواتي أجزن عن طريقك .
وقد قال العلماء في الإسناد: إن الإسناد خصيصة لهذه الأمة وسنة مرغوب فيها، ولا يوجد أمة لها من الإسناد عن نبيها إسناداً متصلاً غير الأمة الإسلامية، وقد روي عن محمد بن حاتم المظفر أنه قال: " إن الله تعالى قد أكرم هذه الأمة وشرفها وفضلها بالإسناد، وليس لأحد من الأمم كلها قديمها وحديثها إسناداً، إنما هي صحف في أيديهم.
أخواتي أبارك لكن التخرج هذا اليوم وأتقدم بالشكر إلى هيئة الجامعة الأردنية عامة والمركز الثقافي الإسلامي خاصة ممثلاً برئيسه الدكتور الشيخ العالم أحمد شكري الذي أتاح الفرصة لإعطاء مثل هذه الدورات.
شيخي الفاضل محمد عبده اسمح لي في نهاية هذه الكلمات وبالنيابة عن أخواتي المجازات أن أحني هامتي إجلالاً وتقديراً لقرآن أنت حامله، ولعلم أنت باذله.
داعية الله عز وجل أن يثبتك ويطيل عمرك وأن يمتعك بالصحة والعافية، وأن يرفع قدرك في الدنيا والآخرة وأن يقر عينيك بعائلتك الأسرية وعائلتك القرآنية وأن يجمعنا وإياك والعلماء والشيوخ في الفردوس الأعلى مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم.

 

 



الحمد لله الذي عز جلاله فلا تدركه الأبصار ولا يحيط به فكر ولا يحده حصر ولا يحويه نظر ... سبحانه شرح صدورنا لعبوديته ومن أبى جرت الأقلام بشقاوته فسبحان من منح ووضع ، ووصل وقطع وفرق وجمع .
وأصلي على الحبيب صلى الله عليه وسلم عدد قطرات الأمطار وعدد أوراق الأشجار وعدد ما تعاقب عليه الليل وأشرق عليه النهار وعلى اله وصحبه الكرام واسلم تسليماً كثيراً ... صلوا عليه وسلموا تسليما .
أختي ... أختي ... أحباب رسول الله صلى الله عليه وسلم
صرفت وجه حديثي هذا في موضوع أسميته " المسلم الموفق عالي الهمة " لو أمعنتن النظر بعين واعية ترى العبادة صارت روتيناً وانقلبت الى عادات فغفل عنها الكثيرون وتاهوا عن الحقيقة وهذا سبب رئيسي في كثرة نزاعات النفس ومناداة الشيطان والأطماع المادية فيحتار العقل ويختل الفكر فيهز أرجاءه صوت الحق في سورة يس ( ألم اعهد إليكم يا بني ادم ان لا تعبدوا الشيطان انه لكم عدو مبين ، وان اعبدوني هذا صراط مستقيم ) 60ـ61 .
هنا نرى حقيقة كالشمس ساطعة في بؤرة السماء . انا عبد من ؟ عبداً لمالي ؟ عبداً ؟ عبداً لزوجي ؟ عبداً لشهوتي ؟ ام والعياذ بالله عبداً لمعصية عشقتها ؟ فيرتد قلبي ويفقد حاسة بصره ويقول الى متى العمى ؟ فتكون الإجابة . إلى ان تحسن الظن في الله وتأخذ نفسك وتقعد على بابه وتصبر على مرارة دوائه حينها يزول العمى من عينك .
لا تعد لنفسك عملاً والقه على قدم الإفلاس أغلق أبواب الخلق وافتح الباب بينك وبينه واعترف بذنوبك واعتذر إليه و يتقن انه لا ضار ولا نافع ولا معطي ولا مانع الا هو حينئذ يزول العمى الكامن في عين قلبك ويحرك البصر والبصيرة .
إليكم هذه القصة الصغيرة ولكنها كبيرة في مضمونها لو أمعنتم النظر فيها وهي قصة رجل فقير فقراً مدقعاً جداً جداً وكان تقياً وهو تركي يعيش في اسطنبول نقي السريرة متوكلاً على الخالق الرازق وقد كان بالكاد يجد قوت يومه ولكن مع بساطة حاله كان موفقاً عالي الهمة وكان عنده هدف ولو كان اكبر من إمكانيته وكان هدفه في هذه الحياة ان يقدم شيء للإسلام فأعلن في احد المجالس مع الجيران ممن هم في مثل حاله ومن هم في أحسن حال ونعمة من الله انه يريد أن يبني مسجداً فتهكم عليه الجميع بسيط الحال وميسور الحال فكد وعمل واكل من عمل يده وجعل لنفسه فلسفة رهيبة لو عملنا عليها جميعنا سوف ننهض بأمتنا فقد كان يأكل وجبتين مفيدتين في الشهر ليتقوى على العمل والحياة وجعل له صندوقاً خشباً وكتب عليه كأني أكلت ويضع نقود تلك الوجبتين الضروريتين في الموعد المحدد من كل شهر حتى مرت السنين وتحقق هدفه وبني مسجداً صغير يتسع 70 رجل وظل هذا المسجد عامراً بفضل الله وقد تخرج منه الكثير من طلاب العلم وأصبحوا معلمين لكتاب الله فلنعمل لآخرتنا ولنجعل لنا هدفاً في هذه الحياة حتى لو كان اكبر من إمكانيتنا هل هدفنا طعام وشراب وبيوت جميلة ام مجوهرات لا يجب ان تكون هذه الأمور هي الأهم في حياتنا وان وجد المال فلتحمد الله ونوظف ولو القليل منه لخدمة الإسلام ونصرفه في أوجه ترضي الله عنا وان لم يوجد فلنتق الله ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب هذا ونسال الله العلي العظيم ان يرزقنا العفاف والغنى فلنعلم أن أعجب العجائب السرور بالغرور والسهو في اللهو والاغترار بالصحة نسيان دنو السقم والفرح بالعافية والغفلة عن قرب الالم .
يقول الإمام ابن الجوزي في صيد  الخاطر :
كأنك لم تسمع بأخبار من مضى             ولم  تر في الباقين ما يضع الدهر
فان كنت لا تدري فتلك ديارهم               محاها مجال الريح بعدك والقبر
نحن نريد ستراً لا ينكشف من الله ونطمع أن نسكن الجنة التي تجري من تحتها الأنهار .
وأخيراً وليس آخراً إخوة الإسلام : الناس صنفان صنف شغل نفسه بالخيرات وصنف شغلته نفسه بالباطل .
نسال الله العلي العظيم أن نكون نحن وانتم ممن شغلوا أنفسهم بالخيرات وان يرزقنا الله الثبات .
                                                       سوزان فوزي شاهين
 
 
 
 بسم الله الرحمن الرحيم
نصيحة ألأبناء للآباء
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إ الله وحده لا شريك له وأشهد إن محمد عبده ورسوله وصلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ..
نصيحة ألأبناء للآباء...
   على غير العادة نرى هذه الأيام الابن ينصح الأب وكذلك نرى الابنة تنصح أمها ونحمد الله عز وجل على نعمة الأبناء الصالحين
لو سألنا بعض الآباء عن رأيهم في نصح الأبناء لهم قالوا: أمر النصيحة من واجب الأب وهذا التعليل عائد على أن بعض الأبناء رعاهم الله يقدمون النصيحة بالطريقة الخاطئة وبشدة وفظاظة ويوجهون الألفاظ العنيفة للآباء منا يزيد في عناد بعض الآباء ويخلق فجوة بين الأب والابن ولذلك إليكم أبنائنا الناصحين طريقة سيدنا إبراهيم في نصحه والده الكافر .. إذ قال له في سورة مريم " يا أبت لا تعبد الشيطان إن الشيطان كان للرحمن عصيا * يا أبت إني أخاف أن يمسك عذاب من الرحمن فتكون للشيطان وليا "  وقد قال له أنفا " يا أبت إني قد جاءني من العلم ما لم يأتك فاتبعني أهدك صراطا سويا " وبناءا على ما سبق فمن حق الابن أن ينصح ويتبع القواعد المهمة للنصح والتأدب واللين واللطف مع الآباء ..
انتبه معي ابني وانتبهي معي ابنتي أنه قد جاءت في وسط القرآن كلمة وليتلطف حيث سبقها ثمانية وثلاثين ألف وثمانية وعشرين كلمة وكذلك لحقها نفس العدد من الكلمات فلنتلطف جميعا سواء كنا آباء مع أبناءنا أو كنا أبناء مع آبائنا.
إليكم أحبتنا في الله لمحة بسيطة عن انك تستطيع النصح ولو كنت أصم أبكم فقد كان في إحدى المدن رجل يدين بالإسلام في مطلع الأربعين من العمر لم يكن كسائر الآباء بل كان غارق في المعاصي مع رفقة السوء وشاءت العناية الإلهية أن يتزوج بفتاة صالحة رزق نمها بثلاثة أبناء فربتهم الأم أحس تربية وأدبتهم فأحسنت تأديبهم بالرغم من انعدام دور الأب وكان من بين أبنائها ولد أصم وأبكم وكان شغله الشاغل أن يراقب أحوال الوالد اللاهي ويحزنه ذلك .. فكان يشير بيده إلى السماء ولسان حاله يقول يا أبي إن الله يراك وكان إذا أذن المؤذن يقول له مشيرا رافعا يديه على أذنيه الله أكبر هيا يا أبي إلى الصلاة ، وفي كل مرة ينهر الأب هذا الولد المبارك . وفي احد الأيام وجد الابن أباه مستغرق فيما هو فيه من معصية لله فذهب إليه فاتحا له على سورة الفجر من قوله تعالى : " كلا إذا دكت الأرض دكا دكا * وجاء ربك والولد صفا صفا * وجيء يومئذ بجهنم يومئذ يتذكر الإنسان وأنى له الذكرى * يقول يا ليتني قدمت لحياتي * فيومئذ لا يعذب عذابه أحد * ولا يوثق وثاقه أحد * يا أيتها النفس المطمئنة * ارجعي إلى ربك راضية مرضية * فادخلي في عبادي * وادخلي جنتي "
وبعد ان قرأ الأب هذه الكلمات ولأول مرة منذ زمن بعيد فما كان منه إلا أن احتضن ولده وأجهش بالبكاء ونذم على ما فته من خير عظيم وتاب إلى الله .
هذا  وباختصار ما قام به ولد أصم فماذا نحن فاعلون ؟
وأخيرا وليس آخرا أردت أن أشير إلى آداب النصح في هذه الأبيات القليلة للشيخ أبي عبد الله محمد بن إدريس الشافعي رحمه الله تعالى
تغمدني بنصحك في إنفرادي              وجنبني النصيحة في الجماعة
فإن النصح بين الناس نوع                 من التوبيخ لا أرضى استماعه
                             وإن خالفتني وعصيت قولي               فلا تجزع إذا لم تعط طاعة
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
سوزان شاهين .

من أحلى الكلام

يا رب إن أعطيتني عمراً فلا
تضعف قوى جسمي وصن إيماني
وإذا سلبت المال  فاترك لي منى
                                                                     نفسي وأحلامي وصدق جناني
فعذوبة الآمال عند ذوي النهى
                                                                    أغلى من الأموال في حسباني
هب لي من الصفح الجميل مناعة
                                                                     حتى أسامح من وشى وهجاني
هبني شجاعة الاعتذار لكل من
                                                        آذيت أو آلمته بلساني
لا تترك الحقد الدفين يهد في
                                                              نفسي مدى الأيام والأزمان

ازدهار اسعد النجار

ففروا الى الله
ليس كافيا ان يكدح المرء في حياته فالنمل ايضاًَ يكدح طيلة حياته ولكن المهم هو مالذي تكدح من اجله . هذه كلمات مفكر اوروبي اسمه هنري ديفيد أما عندنا نحن فالكدح يجب ان تكون له غاية أخروية قبل ان تكون دنيوية قال تعالى " يا أيها الإنسان إنك كادح الى ربك كدحا فملاقيه " وإلا جعله الله تعالى يوم القيامة هباءً منثورا . قال تعالى " من كان يريد العاجلة عجلنا له فيها ما نشاء لمن نريد ثم جعلنا له جهنم يصلاها مذموماً مدحورا، ومن أراد الآخرة وسعى لها سعيها وهو مؤمن فأولئك كان سعيهم مشكورا"
اختيار ازدهار النجار
 
تصميم مركز الحاسوب - موقع الجامعة الأردنية