مشروع الركبة
 
حظي تآكل غضروف  الركبة باهتمام خاص في مشاريع أبحاث مركز العلاج بالخلايا وكان أول مشروع هو استخدام مشتق آكتي بليت لعلاج حالات تآكل الغضروف من الدرجة الأولى و الثانية. وقد اثبت هذا المشتق أنه آمن و فعال في هذه المراحل وتم نشر البحث كما هو مبين ادناه.
 
 
 
أما المشروع الثاني فكان دراسة من نوع المرحلة الأولى لمعرفة سلامة و امان الخلايا الجذعية المسنكيمية الذاتية المستخلصة من نخاع العظم و المكثرة مخبريا في علاج المرحلةا لثانية والثالثة من تآكل غضروف الركبة. وقد أظهرت الدراسة امان هذه الخلايا وعدم ظهور أية آثار جانبية مهمة. ونتائج البحث هي قيد النشر و من المتوقع أن تنشر قبل نهاية عام 2017.
 
 
وقد انتقلنا الى المشروع الثالث وفيه درسنا امان و سلامة الخلايا المسنكيمية المستخلصة من الحبل السري من غير نفس الشخص. وقد ادخلنا المرضى من المرحلة الثالثة. وقد انهينا هذا البحث و نحن بصدد تحليل النتائج و تشير المعطيات الأولية الى سلامة هذا النوع ونأمل في نشر نتائج هذا البحث في النصف الأول من عام 2018.
 
 
أما المشروع الرابع فقد استخدمنا مرضى مشابهين للمشروع الثالث والهدف منه السلامة وأمان الخلايا المستخلصة من النسيج الدهني لشخص متبرع غير الشخص المصاب حيث نقوم بتكثير الخلايا المسنكيمية مخبريا وهذه دراسة من المرحلة الأولى ونحن ما نزال نستقبل المرضى للدخول بالدراسة و نتوقع الإنتهاء من الدراسة في منتصف عام 2018.